انت هنا الان: الرئيسية » القسم الاكاديمي
المقالات الاكاديمية والبحثية
تصفح هذه الورقة الالكترونية بتقنية Media To Flash Paper

التوعية باستخدام المواد الكيميائية والبيولوجية والاشعائية

الكيمياء والارهاب ( الجريمة ) أصدقاء ام أعداء ؟

الأعمال الإرهابية المرتكبة بالمواد الكيميائية والبيولوجية والإشعاعية والنووية وبالمتفجرات

لا شك في أن الاعتداءات الإرهابية التي تُرتكب بهذة المواد تُشكل تهديدا خطيرا لأمن الناس وسلامتهم على الصعيدين الوطني والدولي .
من الامثلة على ذلك ...

مثال 1
العثور على 18 عبوة ناسفة، من مخلفات "داعش" الإرهابي"
ّتبين أن العبوات عبارة عن صحيفة معدنية حديدية مملوءة بمادة "نترات الأمونيا"،NH4NO3
مثال 2
حسب ما جاء به أستخبارات ومكافحة إرهاب بابل التابعتين لوكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية، وبناءً على معلومات دقيقة  ثلاث عبوات ناسفة عبارة عن (اسطوانات غاز التبريد) سعة العبوة الواحدة، 10 لتر، مملوءة بمادة الأمونيا شديدة مع الفتيل والقداح. العبوات كانت موضوعة تحت النفق الذي يستخدم لعبور مياه الأمطار من جانبي الخط السريع الذي يربط ما بين المحافظات الجنوبية، والوسطى والمنطقة الغربية، تحديداً بين جسر 14 و 15 ضمن ناحية الإمام بمحافظة بابل .

السؤال : كيف وصلت هذه المواد لهم
ما مدى معرفة المنظمات الارهابية بالكيمياء
الأعمال الإرهابية المرتكبة بالمواد الكيميائية والبيولوجية والإشعاعية والنووية وبالمتفجرات اتسعت يوما بعد اخر
استفاد الارهاب من مبادي السلامة والامن الكيميائي والبيولوحي والاشعاعي وسخروها لخدمت اهدافهم التخريبيه بما في ذلك من تهديد للواقع الصحي والاجتماعي والاقتصادي على المستوى الوطني والدولي .


  • وصف الــ Tags لهذا الموضوع
  • الارهاب , سوء استخدام , المواد الخطرة

هذه الفقرة تنقلك الى صفحات ذات علاقة بالمقالات الاكاديمية ومنها الاوراق البحثية المقدمة من قبل اساتذة جامعة بابل وكذلك مجموعة المجلات العلمية والانسانية في الجامعة وعدد من المدنات المرفوعة من قبل مشرف موقع الكلية وهي كالاتي:

قسم المعلومات

يمكنكم التواصل مع قسم معلومات الكلية في حالة تقديم اي شكاوى من خلال الكتابة الينا,يتوجب عليك اختيار نوع الرسالة التي تود ان ترسلها لادارة الموقع :